التقى فخامة المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى، اليوم وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس مسفر النمير.

جرى خلال اللقاء مناقشة، سير العمل بالوزارة والمؤسسات والهيئات التابعة لها ومستوى الأداء والصعوبات التي تواجه قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، جراء تدمير العدوان الأمريكي السعودي للبنية التحتية، واستمرار الحصار ومنع استيراد قطع الغيار لتحديث شبكات الاتصالات وتطويرها.

وأشاد الرئيس المشاط بجهود قيادة وزارة الاتصالات وكوادرها في مواكبة متطلبات الربط الشبكي والأتمتة للجهات الحكومية.

وحث على تكثيف الجهود ورفع مستوى الانجاز وفقاً للخطط والبرامج التنفيذية لها بما يسهم في تعزيز التنمية الشاملة للبلاد.

وأكد رئيس المجلس السياسي الأعلى، الحرص على تحسين مستوى أداء قطاع الاتصالات والارتقاء بخدمات الإنترنت ومواكبة التطورات العالمية الحاصلة في هذا المجال.

من جانبه استعرض وزير الاتصالات ما تم تنفيذه خلال الفترة الماضية من أعمال ومشاريع في قطاع الاتصالات، والتوجهات المستقبلية للقطاع في ظل توجيهات القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى بالاهتمام بالمواطنين وتوفير الخدمات لهم.