ناقش اجتماع ضم وزيري الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس مسفر النمير والعدل القاضي نبيل العزاني، الجوانب الفنية المتصلة بالربط الشبكي في وزارة العدل.
وتطرق الاجتماع، إلى مخرجات اللجنة المشتركة بين وزارتي الاتصالات والعدل وتقييم الواقع التقني والداتا سنتر والأنظمة العاملة بوزارة العدل.
وفي الاجتماع أشار وزير الاتصالات، إلى أهمية استكمال الربط الشبكي لوزارة العدل .. لافتاً إلى الخطوات التي تم السير فيها، بالشراكة مع وزارة العدل، التي تُعد من الوزارات الأولى في تحليل الواقع، كأهم خطوة في الربط الشبكي والأتمتة.
ولفت إلى توجيهات المجلس السياسي الأعلى، بمضاعفة الجهود في عملية الربط الشبكي بالوزارات والمؤسسات الحكومية، وفي مقدمتها وزارة العدل .. مؤكداً استعداد الوزارة تقديم خدماتها لكافة الوزارات ومؤسسات الدولة.
فيما أشار وزير العدل إلى توجيهات القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى بسرعة الربط الشبكي في الوزارة لتعزيز العدالة بين الناس من خلال الرقابة الإلكترونية.
وأكد أهمية أتمتة العمل بأجهزة السلطة القضائية والمحاكم في المديريات والمحافظات .. مستعرضا المراحل التي حققتها اللجان المشتركة في الاجتماعات السابقة بهذا الصدد.
وأوضح القاضي العزاني، أن اللجان الميدانية باشرت أعمالها في الربط الشبكي في المحاكم وحققت مستوى إيجابي من الربط الشبكي والأتمتة .. لافتا إلى أهمية استكمال الربط الشبكي لبقية المحاكم في كافة المحافظات.
حضر الاجتماع وكيل وزارة الاتصالات للشؤون المالية والإدارية أحمد المتوكل، والوكيل المساعد لنظم المعلومات حمزة الرازحي والمدير العام التنفيذي بالمؤسسة العامة للاتصالات المهندس صادق مصلح، وعميد المعهد العام للاتصالات عبد الكريم الآنسي.