دشن في المعهد العام للاتصالات مدينة الصماد الرقمية، اليوم، البرنامج التأهيلي الثاني لموظفي المؤسسة العامة للاتصالات (الدفعة الأولى) في مجال السنترالات والتراسل “دبلوم سنتين”.
وفي افتتاح البرنامج، أكد وزير الاتصالات وتقنية المعلومات – رئيس مجلس إدارة مؤسسة الاتصالات أهمية تأهيل وبناء قدرات كوادر المؤسسة لتطوير البنية التحتية في قطاع الاتصالات، لمواكبة تكنولوجيا الاتصالات.
وأشاد بجهود إدارات التدريب والموارد البشرية، والانتقال إلى مشروع إعادة الهيكلة، وعمادة المعهد، بالشراكة مع كلية الهندسة، في تنفيذ البرنامج التأهيلي.
واعتبر الوزير النمير تأهيل وبناء القدرات إضافة نوعية في بناء المؤسسات .. لافتاً إلى أهمية تحمّل المسؤولية والإرادة التي يُعول عليها تطوير الأداء المؤسسي عبر تأهيل الكوادر لإحداث نقلة نوعية في مؤسسة الاتصالات.
وأوضح أن المؤسسة تعمل وفقاً لخطة إستراتيجية بدأت منذ عام 2019، وتم تحديثها في إطار خطة الأعوام 2021 – 2025م، التي تتضمن برامج ومشاريع في البنية التحتية، وبناء القدرات، وإعادة هيكلة وتحديث المؤسسة، وأتمتة الأعمال فيها.
فيما أشار عميد المعهد العام للاتصالات، عبد الكريم الآنسي، إلى أن المعهد يعمل على تنفيذ دراسات الدبلوم المتوسط لمدة عامين بعد توقف لفترة، ما يتطلّب بذل المزيد من الجهود للإعداد والتحضير والتجهيز لاستئناف دراسة الدبلوم.
وأكد أن المعهد ينفّذ دورات تنشيطة وبرامج تدريبية تأهيلية لكافة القطاعات العامة والمختلطة، ودبلومات قصيرة في شتى المجالات، بهدف التوسع في نشر ومواكبة التغيّرات المتسارعة في مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات، وعمل على تشكيل فريق من المعهد والإدارة العامة للموارد البشرية، لوضع آلية مزمّنة للإعداد والتجهيز لتنفيذ دراسة الدبلوم.
بدوره، أشاد عميد كلية الهندسة في جامعة صنعاء، الدكتور محمد البخيتي، بجهود المعهد في تطوير البرامج التدريبية لتأهيل الكادر الفني للمؤسسة العامة للاتصالات.
وأكد حرص مجلس أمناء المعهد على التوصيف، وفقاً للقوالب التي يعتمدها مجلس الاعتماد الأكاديمي في اليمن.
واعتبر الدكتور البخيتي المعهد أكاديمية عُليا في مجالات الاتصالات والشبكات والحاسبات، يتطلّب الحفاظ عليه .. مشيراً إلى أهمية تحديد الرؤية والرسالة والأهداف، ووضع مواصفات محددة للخريج، ومن ثم عكسها في خارطة المنهج، وتحديد وتوصيف المقررات.
في حين أشار مدير التدريب والتأهيل، عبد الرحمن حميد الدين، إلى أن عدد المتقدّمين لدبلوم السنترالات والتراسل 112 موظفاً، وبعد المقابلة والاختبار تم اعتماد 44 موظفا للالتحاق في الدراسة بالدبلوم.
وأكد أهمية الدبلوم في تأهيل كوادر المؤسسة، لتجويد وتقييم العملية التدريبية، وتطوير البنية التحتية، لمواكبة تطورات تكنولوجيا الاتصالات.
عقب ذلك تم تسليم جهاز “IPad لكل دارس، تمّ فيه تحميل المواد الدراسية والتوضيحية، بحضور، ومدير عام المؤسسة العامة للاتصالات، المهندس صادق مصلح، ورئيس مجلس إدارة “شركة يمن موبايل”، عصام الحملي , وعمار وهان مدير عام الهيئة العامة للبريد ونائب مدير عام المؤسسة  للشؤون الفنية، المهندس محمد المهدي.. والمهندس علي الوادعي نائب مدير عام المؤسسة للشئون التجارية.

  • بدء البرنامج التأهيلي الثاني لموظفي مؤسسة الاتصالات